أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار عربية / تفاصيل القصة كاملة وهذه هي الحقيقة..كيف هُزم صالح وكيف حول الحوثي الهزيمة الى انتصار في اللحظات الأخيرة..؟!..تفاصيل هامة

تفاصيل القصة كاملة وهذه هي الحقيقة..كيف هُزم صالح وكيف حول الحوثي الهزيمة الى انتصار في اللحظات الأخيرة..؟!..تفاصيل هامة

أثارت الهزيمة السريعة والنهاية التراجيدية للرئيس اليمني السابق الزعيم علي عبدالله صالح اندهاش الكثيرين، والذين لم يكونوا يتوقعوا حدوث ذلك؛

ويرجع السبب في ذلك إلى قصة زائفة ومغلوطة حول حجم صالح الحقيقي ودوره في سقوط صنعاء وما سبقها ولحقها من أحداث؛..

ووفقا لهذه القصة فإن (صالح) هو المخطط الرئيسي للحوثيين، وأنه كان الداعم الأساسي لهم ومن ثم فإنه المسئول الأول عن سقوط صنعاء وتمدد الحوثيين وسيطرتهم على مؤسسات الدولة ومناطق اليمن، وهو بذلك الطرف الرئيسي المتحكم بخيوط اللعبة السياسية في اليمن.

فالزعيم صالح، وفقا لهذه القصة، حشد القبائل للحوثيين ومدهم بالسلاح والمقاتلين وسلم لهم معسكرات الجيش ومخازن الأسلحة ومؤسسات الدولة الأخرى، وسهل لهم السيطرة على معظم مناطق اليمن، وأصبح شريكا معهما في حروبهم العديدة ضد الخصوم المحليين والخارجيين.

وما جعل هذه القصة تبدو حقيقية أن هناك جزءاً صحيحا منها، إلى جانب أن صالح وأنصاره لم يفندوها علنا، وساهموا في ترويجها.

والجزء الصحيح من القصة أن صالح كان خلال المرحلة التي تلت خروجه من السلطة يسعى للعودة لها بشكل أو أخر، أو المحافظة على ما تبقى لديه من سلطة ونفوذ على الأقل، كما أنه كان يريد أن ينتقم ممن أطاح به من السلطة، وإضعاف مراكزهم السياسية والعسكرية التي كانت تتم على حسابه.

 

وعندما بدا الحوثيون بالتحرك من معاقلهم في محافظة صعدة ساهم صالح في حث أنصاره من القبائل والعسكريين بعدم مواجهة الحوثيين ومساعدتهم في إضعاف خصومه، وهذا السلوك من صالح كان طبيعي ومتوقع؛

 

فلم يكن لديه من مصلحة في مساعدة خصومه المباشرين، والذين كانوا يشكلون تهديدا لما تبقى له من سلطة ونفوذ، وكانوا يسعون لإلغاء الحصانة التي منحت له ومحاكمته وتجريده من كل ما له من مال ونفوذ، وهم بذلك كانوا اشد خطرا على صالح من الحوثيين، والذين كانوا، في ذلك الوقت، يمدون جسور التواصل معه، ويعلنون بأنهم يستهدفون خصومه فقط. ومن ثم؛

 

فإن الحوثيين، خلال تلك الفترة على الأقل، كانوا بالنسبة لصالح بمثابة حلفاء مرحليين وخطر آجل مقارنة بخصومه في صنعاء والذين كانوا يشكلوا خطرا عاجلا وداهما.

 

وعليه؛ فإن صالح ساعد بشكل مباشر أو غير مباشر في تمدد الحوثيين وتقوية مراكزهم نكاية بخصومه قبل سقوط صنعاء واتقاءً لشرهم بعد سقوطها خاصة وان خصوم صالح هم من استعان في بداية الأمر بالحوثيين للتخلص من صالح ومركز قواه.

 

المصدر : لحج نيوز

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

عاجــل: قبائل خولان تصفي بكمين مسلح القيادي الحوثي الذي اقتحم بيت الاحمر

عاجــل: قبائل خولان تصفي بكمين مسلح القيادي الحوثي الذي اقتحم بيت الاحمر     وتأتي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *